جامعة طيبة تنظم ملتقى علمي حول مشروعات الأنظمة في السعودية
13/03/41
عدد التعليقات :
0
عدد الزيارات :
121
تاريخ النشر :
13/03/41

رعى اليوم معالي مدير جامعة طيبة الدكتور عبدالعزيز السراني الملتقى العلمي القانوني الثالث والذي نظمته كلية الحقوق بالجامعة تحت عنوان " مشروعات الأنظمة ومراجعتها في المملكة العربية السعودية "، وقدم الجلسة الأولى معالي رئيس هيئة الخبراء بمجلس الوزراء الأستاذ محمد العجاجي، وقدم الجلسة الثانية معالي الأمين العام لمجلس الشورى الأستاذ محمد المطيري وسط حضور أصحاب المعالي والسعادة وكلاء الجامعة والعمداء والطلاب والطالبات والضيوف.

بدأ اللقاء بآيات من الذكر الحكيم، ثم كلمة لمعالي مدير جامعة طيبة الدكتور عبدالعزيز السراني قال فيها" إن الجامعة تعمل على مد جسور التواصل والتكامل والتعاون بين القطاعات الحكومية وتنظيم المؤتمرات والملتقيات العلمية والأنشطة المختلفة لأثراء العملية التعليمية بالجامعة ويأتي هذا الملتقى لاستعراض دور هيئة الخبراء بمجلس الوزراء في تحضير مشروعات الأنظمة وإعداد الدراسات اللازمة لها، ومراجعة الأنظمة السارية، وكذلك دور مجلس الشورى في دراسة الأنظمة واللوائح".

وأضاف معاليه أن الجامعة حريصة على إقامة المؤتمرات والندوات والملتقيات العلمية والنظرية، مشيرا إلى أن هذه اللقاءات تأتي تماشيا مع رؤية المملكة 2030 في محورها (وطن طموح) التي تهدف إلى بناء حكومة فاعلة، ومواطنة مسؤولة، وبرنامج التحول الوطني 2020.

عقب ذلك أكد عميد كلية الحقوق الدكتور راضي الحربي بأن الكلية تتيح من خلال هذا الملتقى الفرصة لمنسوبيها ولطلابها وللجهات الحكومية ذات الاختصاص ولمجتمع المدينة المنورة اللقاء بالشخصيات القانونية المتميزة في هذه الدولة حفظها الله، وذلك انطلاقا من رسالة الكلية النابعة من رسالة الجامعة والعناية بالجوانب التطبيقية لتحقيق التميز في تعليمها.

وأوضح معالي الأستاذ محمد العجاجي رئيس هيئة الخبراء أن مجلس الوزراء ومجلس الشورى يعتبران السلطة التنظيمية، وأن الأنظمة في السعودية لا تصدر إلا بموافقة مجلس الوزراء ومجلس الشورى، حيث يصدر كلا منهما قرار خاص في ذلك ثم يصدر النظام بمرسوم ملكي.

وبيّن معالي محمد العجاجي أن اقتراح مشروعات الأنظمة تأتي بأحد ثلاث طرق: عن طريق الوزارات والجهات المعنية بموضوع المشروع (وتشكل معظم المقترحات)، أو من قبل مجلس الشورى، أو عن طريق الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية وذلك لمشروعات القوانين الموحدة.

وأفاد معاليه أن دور الهيئة يتلخص في بحث المعاملات التي يحيلها إليها رئيس مجلس الوزراء ونائبه ومجلس الوزراء ولجانه المتفرعة حيث تقوم الهيئة بدراستها وتحضير مشروعات الأنظمة، وإعداد الدراسات اللازمة لها بالاشتراك مع القطاعات المختلفة.

وقدم الجلسة الثانية معالي الأمين العام لمجلس الشورى استعرض فيها أهداف مجلس الشورى، وهيكلته التنظيمية، وطبيعة عمل لجان المجلس المتعددة واختصاصاتها وأدوارها، فيما جاء العرض الأبرز متناولا اختصاصات مجلس الشورى لجهة الدور التشريعي، والرقابي، وآلية عمل المجلس من خلال هذه الأدوار، حيث وُضحت نشاطات كل دور بالتفصيل. 
AG4I6810.JPGAG4I7342.JPGAG4I6477.JPGAG4I6370.JPG

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟